(21/01/2019) France.fr الموقع الالكتروني الجديد باللغة العربية

جسر للتواصل بين الثقافات
فرنسا تطلق موقعاً إلكترونياً باللغة العربية

• تطوير نطاق باللغة العربية لخدمة جميع المسافرين الناطقين باللغة العربية المتاح لهم حالياً إمكانية الاستفادة من موقع إلكتروني محلي يوفر محتوى ملائم للمساعدة على تنظيم رحلة رائعة.
France.fr موقع إلكتروني جديد باللغة العربية، مصمم لإلهام الزائرين وتشجيعهم بشكل مباشر على السفر والاستمتاع بتجارب رائعة في فرنسا بمختلف مناطقها.

قطر- الدوحة، 22 يناير 2019- يسر الوكالة الوطنية الفرنسية لتطوير السياحة "أتوفرانس" - تحت رعاية سفارة فرنسا - الإعلان بكل فخر عن تدشين الموقع الإلكتروني الجديد France.fr، وهو الموقع الإلكتروني الرسمي المصمم باللغة العربية والمختص بكل المعلومات عن فرنسا كمقصد سياحي.

ففي إطار السعي لتحقيق الهدف المنشود الخاص بجذب 100 مليون سائح لفرنسا بحلول عام 2020، تم تطوير نسخة باللغة العربية من هذا الموقع الإلكتروني لجذب اهتمام المنطقة وزيادة تردد مواطنيها على فرنسا.

يراعي موقع France.fr التكيف تماماً مع المسافرين الشرق أوسطيين. إذ يأخذ محتوى الموقع في الاعتبار الاختلافات الثقافية والتقاليد. كما تم حالياً توفير منصات باللغة العربية على مواقع التواصل الاجتماعي لإلهام المتابعين وتشجيعهم على مشاركة تجاربهم. ويتميز الموقع الإلكتروني الجديد بكونه سهل الاستخدام ومتطور للتوافق مع الأجهزة المحمولة حيث يتضمن محتوى وبيانات عن السياحة في فرنسا وعن الفنادق والمطاعم والأنشطة التي يمكن القيام بها فضلا عن معلومات عن الجانب الثقافي والتراث ومختلف الفعاليات والمتاحف.

يقدر عدد السائحين القطريين الذين يتوجهون إلى فرنسا سنوياً بحوالي 30.000 سائح. وقد شهد عدد السائحين القطريين الذين قاموا بزيارة باريس زيادة بلغت 30% عام 2018 من خلال إصدار أكثر من 18.000 تأشيرة شنجن لدخول فرنسا. كما تم العام الماضي منح ما يقرب من 14.200 تأشيرة للمقيمين غير القطريين.

وخلال مؤتمر صحفي عقد في الدوحة في الحادي والعشرين من يناير، قام سعادة السفير فرانك جيلي سفير فرنسا لدى دولة قطر بتسليط الضوء على أحدث الخدمات التي تم إطلاقها بقطر في العام المنصرم بهدف توفير مزيد من الراحة للمسافرين. إذ أوضح سعادة السفير قائلا: "تسعى سفارة فرنسا في قطر بالتعاون مع شريكها المتمثل في المركز الرسمي لإصدار التأشيرات "كاباجو مينا" لتيسير إجراءات استخراج التأشيرات الخاصة بدخول فرنسا. ومن بين الخدمات الجديدة التي تم تقديمها لتبسيط الإجراءات نجد تصميم بوابة إلكترونية باللغتين الإنجليزية والعربية خاصة بتأشيرات فرنسا مع تجهيز صالون لكبار الزوار بمركز كاباجو الواقع بمركز الجيدة سكوير فضلا عن توفير خدمة توصيل جوازات السفر مباشرة إلى المنزل أو إلى جهة العمل. كما تم لأول مرة في قطر تطبيق نظام بيومتري محمول يمكن من خلاله عن بعد الحصول على بصمات المتقدمين بطلب التأشيرة أثناء تواجدهم في المكتب أو المنزل أو بشركة السياحة".

وأوضح السيد كريم مكاشيرا المدير الإقليمي لوكالة أتوفرانس في الشرق الأوسط قائلا: "يعد الابتكار الرقمي محور مبادراتنا التسويقية، وقد قمنا بالتركيز بشكل خاص على تصميم المحتوى وانتقاء المعلومات وتوزيع المحتوى الخاص بفرنسا بعدة لغات لضمان التواصل الحقيقي مع جميع الأشخاص على مستوى العالم. ومن ثم يهدف هذا الموقع الإلكتروني إلى تعزيز صورة فرنسا كمقصد سياحي وتحسين ترتيبها كمقصد سياحي رئيسي للمسافرين العرب".

وتشمل الخواص الرئيسية للموقع الإلكتروني الجديد الروابط التالية:

  • 1- خطط لسفرك (Before you Set off): هذا القسم مخصص كلياً للمعلومات الخاصة بالسفر والتي تتضمن إجراءات الجمارك والتأشيرة ووسائل الانتقال والإقامة والموقع الجغرافي والمناخ والكثير من المعلومات العملية.
  • 2- الأنشطة (Things to do): يستطيع متابعي الموقع التعرف على المواقع الثقافية المتميزة المتاحة للزيارة مثل رحلات تسلق القمم والجولات الرومانسية أو الرحلات البحرية العائلية.
  • 3- الوجهات (Places to go): يختص هذا القسم في الموقع الإلكتروني بإرشاد المسافرين للأماكن الكثيرة المتنوعة التي يمكن زيارتها مثل قمة مون بلان بجبال الألب ومناطق نورماندي وبروفانس وفاليه دي لوار إلى جانب معلومات متنوعة عن باريس وصولا إلى تاهيتي. ويقدم الموقع معلومات عن أكثر من ثلاثين مقصد سياحي جاهز للاستكشاف.
  • 4- الآن في فرنسا (Happening now in France): تختص هذه الصفحة بنشر أخبار المهرجانات والمعارض والحفلات الموسيقية والفعاليات الرئيسية المنعقدة على مستوى فرنسا بالكامل وذلك بهدف تسليط الضوء على وجود أنشطة دائمة في البلاد. ومن ثم فهي صفحة هامة للزائرين الذين يمكنهم التأكد من الأنشطة المقامة وإدراجها ببرنامج زيارتهم.
  • 5- خريطة تفاعلية (Interactive map): يتضمن الموقع الإلكتروني حالياً خريطة تفاعلية بتصميم متجاوب لتوفير تجربة تصفح ثرية على المنصة.

JPEG

وأضاف السيد ميكاشيرا قائلا: "يسعدنا تقديم نطاق بلغة محلية لجميع المسافرين الناطقين باللغة العربية الذين يمكنهم حالياً الاستفادة من منصة محلية تقدم لهم محتويات ذات معلومات تفصيلية أكثر لمساعدتهم على إعداد رحلة متميزة".

وسعياً لتحسين تجربة المستخدم، سيقوم مطورو الموقع الإلكتروني بالاجتماع لدراسة ردود أفعال المستخدمين لإجراء تحسين مستمر وتحديث الموقع. كما ستتضمن التحديثات إضافة محتويات جديدة خاصة بهذا السوق وتشمل التسوق والأطعمة الحلال وأماكن الإقامة الفاخرة وأكثر من ذلك.

Dernière modification : 16/07/2019

Haut de page